Share |

المقالات in "السينما"

في احدى زوايا المدينة الرومانسية والتاريخية (كولونيا) الالمانية وتحت ظلال كاتدرائيتها الشهيرة ونهر الراين وفنون المانيا كان للحديث نكهة مع مبدع كوردي شق دربه الفني من ازقة مدينته الصغيرة الشيخان والتي تسمى بمدينة التعايش السلمي، تلك المدينة التي نهلنا منها عشقنا للثقافة والفنون وحيث  الشاعر الكبير (مشه ختي) ينتصب شامخاً على بوابة مدينتها ومعابد الايزديين تفوح منها عطر العادات والتقاليد والطقوس والاعياد، انه الفنان المبدع (نوزاد شيخاني) المسافر دوماً يحمل وجعه الكوردي عبر عدسته وفنه في مهرجانات العالم وكان هذا الحديث:  

هوزان أمين- شهدت دهوك يوم الاربعاء 9- تشرين الاول اكبر تظاهرة سينمائية عالمية بافتتاحها مهرجانها الدولي الثاني للافلام السينمائية، تحت رعاية رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان البرزاني، في قاعة الكونفرانسات بجامعة دهوك، بحضور وزير الثقافة والشباب والرياضة، ووزير التربية ونائب محافظ دهوك ورئيس المهرجان ايوب رمضان، وبعض ممثلي الدول الاجنبية في الاقليم، وعدد كبير من صناع السينما والفنانين من اكثر من 40 دولة، وجيش من الصحفيين الكورد من الوكالات ومصادر الاخبار في الاقليم والعراق وخارجها، وحشود كبيرة اكتظت بهم قاعة الافتتاح. 

هذا الفيلم الكردي من إيران أمير العمري   ما بين الحقيقة والخيال، الواقع والحلم، الكوميديا والتراجيديا، الهجاء السياسي والتأملات الشعرية، تدور أحداث هذا الفيلم الإيراني البديع "111 فتاة" 111Girls الذي اخرجته ناهد قوبادي، شقيقة المخرج الإيراني الكردي بهمن قوبادي (صاحب "زمن الجياد السكرانة" و"نصف القمر") وساعدها في الإخراج بيجان زمنبيراBijan Zmanpira.