Share |

المقالات in "أدب"

      امتلأت صفحة "فيسبوك" الخاصة بأيمن بأشعار ثورية، كلمات حزينة عن الدم السوري، لدرجة أن أمه بدأت تشعر بالخوف مما سمّته "شاعرية ابنها"، وأنذرته أنه إن كتب عن الحاجز الذي يقف في مدخل مدينته "قطنا في ريف دمشق" فإنها لن تسكت، "يا ماما.. هدول وحوش والله إذا بيقرو شو عم تكتب ليرجعولي ياك شقف".

  بقلم لطيفة لبصير : كاتبة وباحثة من المغرب .- لم أستطع أنْ أقرأ هذه النصوص بصمتٍ دونَ أن تعود إليّ أصواتٌ كثيرة نامت بداخلي، وحين ودّعتها سال شيء من الحلق: حريق بعض الكلمات العالقة. إنها نصوص عبد اللطيف الذي تناثرت حروفُ اسمه وتجزأت...فكل مَنْ مرّ بها سرق حرفا فبقي يتيما .

    هوزان أمين - دهوك- يصادف التاسع من آذار كل عام ذكرى رحيل الفنان القدير محمد شيخو، بهذه المناسبة الحزينة و التي يمر ذكرى 23 عام على رحيله هذا العام، ، واحتفالاً بذكراه العطرة ، ووفاء وتكريماً لجهوده وتضحياته ودوره الفني كمؤسس لمدرسة فنية خاصة وكبيشمركة يدافع على ذرى جبال كوردستان ويذود عن حياض الوطن،